كيف يخسر الناس أموالهم في سوق الأسهم ؟

-معظم الناس تدخل سوق الأسهم وهم يتوقعون حقائق غير منطقية لحجم العوائد التي سيحصلون عليها ,في أنهم سوف  يتمكنون في مضاعفة أموالهم من خلال الاستثمار في سوق الأسهم فمعظم الناس يخسرون هذه الأموال بينما تتمكن نسبة قليلة في تحقيق المكاسب ,ويعتبر وارين بافيت الذي كان ناجحا في سوق الاستثمار في الأسهم وكانت من أهم نصائحه التي كان يعتمد عليها هي تجنب خسارة الأموال فعندما يتجنب المستثمر القرار الذي يعرض محفظته الاستثمارية للخسارة فهذا في حد ذاته يعد مكسب.

-العديد من حالات سوء الفهم التي تؤدي للخسائر في سوق الأسهم وهي :

عدم إجراء البحوث الكافية

بشكل عام الاستثمار دائما مرتبط بدرجة معينة من المخاطرة , ولكن في سوق الاسهم اذا لم يكن لدى المرء المعرفة الكاملة في  أساسيات الاستثمار في سوق الأسهم فقد تكون هذه المخاطر أعلى .في سوق الأسهم عمتا يمكن أن تجد سهما أعلى بكثير من قيمته الحقيقة وسهم آخر أقل من قيمته الحقيقة وعدم اجراء بحث كاف عن شركة وأصولها وادائها وقلة المعرفة بالاساسيات المالية وقراءة مؤشرات المالية قد تجعلك تتورط في شراء أسهم بأعلى من قيمتها الحقيقة وبالتالي يحدث خسارة .

محاولة كسب الأموال بسرعة

فمعظم الناس يتمنون كسب الأموال في اسرع وقت ممكن يصبحون اثرياء مثل المستثمر الشهير وارين بافيت الذي صنع أكثر من 90% من ثروته بعد عمر الخمسين وان ثروته تراكمت بفضل الاستثمارات طويلة الأجل في الاستثمار في سوق الأسهم يتطلب وقتا والصبر هو مفتاح النجاح والانتظار من اجل كسب الاموال.

عدم التنويع في الاستثمار

تنويع الاستثمارات يقلل المخاطر فعند شراء أسهم من شركة واحدة أو قطاع واحد قد يعرضك للخسارة  فعليك التنويع في أكثر من قطاع أو أكثر من شركة لتجنب المخاطر التي يمكن أن تحدث .

بيع الأسهم الرابحة مبكرا والاحتفاظ بالأسهم الخاسرة

بعض المستثمرين يعتقدون انه من الافضل بيع الأسهم التي تحقق لهم أرباحا جيدة في اسرع وقت والاحتفاظ بالاسهم الخاسرة حتي تتعافي وتبدأ في تحقيق المكاسب وهذة الطريقة خطأ لأنها تجعل المستثمر يبيع أسهما كان من الممكن أن تحقق له ارباح اكثر فيما بعد على المدى الطويل ويحتفظ بأسهم يمكن أن تسبب له خسائر أكبر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى