قمة بايدن و شي .. و دعوة الي التعاون وسط التوترات الاقتصادية


تم الانتهاء من القمة الافتراضية التي كانت متوقعة بين بايدن و شي التي تم الحديث عنها لعودة المياه الي مجاريها حسب ما وصفت

أول لقاء منذ تولي جو بايدن رئاسة الولايات المتحدة الامريكية حيث دعي الي التعاون بين البلدين وسط التوترات السابقة علي عدة اصعدة كنا قد شاهدناها سابقا بين الولايات المتحدة و الصين

و تم التركيز علي التعاون المربح للجانبين حيث نتحدث عن اكبر قوي اقتصادية في العالم و مناقشة سبل ادارة المنافسة في عدة مجالات بعدما لم يتم الاتفاق عليها سابقا بين الصين و الولايات المتحدة

تم التأكيد علي علاقة سليمة و ثابتة حسب تصريحات الرئيس الصيني شي و كذلك ضمان عدم تحول المنافسة الي صراع و قد اقترح الرئيس الامريكي جو بايدن علي ضرورة الالتقاء المباشر في الفترة القادمة لحل كل التوترات السابقة التي تخلفت بين البلدين في عهدة ترامب حيث تم فرض رسوم جمركية عالية علي المنتجات الصينية قبل ثلاث سنوات

و تلك لافترة ما زالت تترك اثار حتي الان حيث وصلت الرسوم المفروضة 350 مليار دولار خلال الثلاث سنوات التي تستمر علي اكثر من 66% من الصادرات الصينية حيث نتحدث عن ثلثي السلع الاستهلاكية التي تستوردها الولايات المتحدة من الصين و التي كان من المقرر خفضها تدريجيا في عهدة ترامب

نحن الان في انتظار اللقاء المباشر بين شي و بايدن لنري هل سيكون هناك حل و اتفاق بشأن الازمة التجارية و فرض السيادة علي الاستثمارات بين الصين و امريكا و اهمها الاستثمارات التكنولوجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى