قانون العرض والطلب

قانون العرض والطلب

اسلوب العرض والطلب من أفضل وأقوي الاساليب الفنية في تحليل الأسواق المالية العالمية
ويعتمد علي التغير في كميات المعروض والمطلوب في الأسواق من خلال حركة الشموع اليابانية

تعريف مناطق العرض والطلب

مناطق العرض : هي مناطق سعرية فيها قوي البائعين أكبر من قوي المشترين ولذلك يؤثر علي علي السعر بالارتفاع

مناطق الطلب : هي مناطق سعرية فيها قوي المشترين أكبر من قوي البائعين ولذلك يؤثر علي السعر بالهبوط

ما هو قانون العرض والطلب؟

قانون العرض والطلب هو نظرية تشرح التفاعل بين البائعين والمشترين للأصل المالي. تحدد النظرية العلاقة بين سعر سلعة أو منتج معين واستعداد الناس إما لشرائه أو بيعه. بشكل عام ، مع ارتفاع الأسعار ، يكون الناس على استعداد لتقديم المزيد من الطلبات والعكس صحيح عندما ينخفض ​​السعريقل الطلب ويزيد العرض

تستند النظرية إلى “قانونين” منفصلين ، قانون الطلب وقانون العرض. يتفاعل القانونان لتحديد سعر السوق الفعلي وحجم البضائع في السوق.

  • ينص قانون الطلب على أنه عند الأسعار المرتفعة ، سيطلب المشترون كمية أقل من الأصل المالي .
  • ينص قانون العرض على أنه عند الأسعار المرتفعة ، سيوفر البائعون المزيد من الأصل المالي .
  • يتفاعل هذان القانونان لتحديد أسعار السوق الفعلية وحجم السلع التي يتم تداولها في السوق.
  • يمكن أن تؤثر عدة عوامل مستقلة على شكل العرض والطلب في السوق ، مما يؤثر على الأسعار والكميات التي نلاحظها في الأسواق.

فهم قانون العرض والطلب

يرتبط قانون العرض والطلب ، وهو أحد أهم القوانين الاقتصادية الأساسية ، بجميع المبادئ الاقتصادية تقريبًا . من الناحية العملية ، فإن رغبة الناس في العرض والطلب على سلعة تحدد سعر توازن السوق أو السعر الذي تكون فيه كمية السلعة التي يرغب الناس في عرضها مساوية للكمية التي يطلبها الناس.
ومع ذلك ، يمكن أن تؤثر عوامل متعددة على كل من العرض والطلب ، مما يؤدي إلى زيادتهما أو نقصانهما بطرق مختلفة.

سعر التوازن

يُطلق عليه أيضًا سعر مقاصة السوق ، وسعر التوازن هو السعر الذي يمكن للمنتِج أن يبيع عنده جميع الوحدات التي يريد إنتاجها ، ويمكن للمشتري شراء جميع الوحدات التي يريدها.

من خلال منحنى العرض المنحدر لأعلى ومنحنى الطلب المنحدر للأسفل ، من السهل تصور أن الاثنين سيتقاطعان في مرحلة ما. في هذه المرحلة ، يكون سعر السوق كافياً لحث الموردين على طرح نفس الكمية من السلع التي سيكون المستهلكون على استعداد لدفع ثمنها عند هذا السعر. العرض والطلب متوازنان ، ويمكن أن يتأثر كل منهما بعدة عوامل. 

أسباب تكون مناطق العرض والطلب

السبب الأول : وجود صناع السوق أو الماركت ميكر في مناطق معينه ويتم ضخ أوامر بيع أو شراء علي حسب نوع المنطقة ( منطقة عرض أو منطقة طلب )
السبب الثاني : الأخبار اليومية والتأثيرات الاقتصادية والتي تمثل نوعين

أخبار ايجابية : تنعكس بالايجاب علي العملة وفيها يزيد معدل الطلب علي العملة أو السلعه أو السهم ويقل العرض
أخبار سلبية : تنعكس بالسلب علي العملة وفيها يزيد معدل العرض علي العملة أو السلعه أو السهم ويقل العرض

ما الذي يتسبب في تحرك سعر السوق

هي العلاقة بين العرض والطلب في السوق وكما وضحنا في البداية تزايد الطلب علي العرض يتبعه صعود في الأسعار وتزايد العرض علي الطلب يتبعه انخفاض في الأسعار

Ahmed ibrahem

محلل فني في أسواق المال خبرة 8 سنوات يعتمد في تحليله الفني علي دراسة السلوك السعري لمناطق العرض والطلب وتم تطوير أسلوبه الخاص , ومزود لخدمة التوصيات والنسخ في سوق العملات منذ عام 2016

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى