تعرف علي مفهموم العائد علي الاستثمار وكيفية حسابه؟

-العائد علي الاستثمار هو من اكثر الطرق شعبية لقياس اداء الاستثمار ويطلق عليه احيانا اسم معدل العائد او معدل الربح , هو مقياس مالي يستخدم علي نطاق واسع لقياس إحتمالية الحصول علي العائد من الاستثمار . أنها نسبة تقارن الربح او الخسارة من الاستثمار بالنسبة لتكلفته ومعرفة هل أدي الاستثمار الخاص بك الي ربح او خسارة او نقطة تعادل , ويعبرعن النسبة المئوية لزيادة او نقصان الاستثمار خلال فترة زمنية محددة.

-يتم حسابه بخصم القيمة النهائية للاستثمار من تكلفة الاستثمار  ثم قسمة الناتج علي تكلفة الاستثمار للقيمة النهائية.

علي سبيل المثال: نعتبر انك استثمرت وكانت تكلفة الاستثمار 5 مليون دولار وبعد عام اصبح قيمة استثمارك 6 مليون دولار فيكون العائد علي الاستثمار هو بخصم 6 مليون دولار من  5 مليون دولار فتصبح القيمة مليون دولار تقسم علي تكلفة الاستثمار 5 مليون دولار فتكون النتيحة 0.2 وتضرب بالمئة (100) لتصبح 20% وهذا الرقم يمثل العائد علي الاستثمار فكلما ارتفعت النسبة المئوية للعائد علي الاستثمار كان ذلك لصالح الاستثمار في المشروع , ينصح في معظم الاوقات حساب العائد علي الاستثمار قبل تطبيق المشروع الاستثماري علي ارض الواقع بإعداد دراسة جدوي اقتصادية والبحث عن اسعار السلع والخدمات في السوق لدي المنافسين.

-اكبر فائدة و ميزة لعائد الاستثمار هو انه مقياس غيرمعقد نسبيا, من السهل حسابه وفهمه بشكل حدسي.تعني بساطة عائد الاستثمار انه غالبا ما يتم استخدامه كمقياس معياري عالمي للربحية .والهدف النهائي من حساب معدل العائد من الاستثمار هو تحديد مدي جدوي المشروع اقتصاديا ولكن له عيوب هو انه لا يمكن الاعتماد عليه وحده كأداة للقياس في حالة طول مدة الاستثمار . هو يستخدم لقياس العائد علي الاستثمار الارباح وليس التدفقات النقدية للمشروع , علي سيبل المثال , وقعت عقدا مع إحدي الجهات بقيمة 5 مليون دولار وارباحك من هذا العقد تكون مليون دولار إلا انا التدفقات النقدية التي حصلت عليها من خلال المشروع تساوي 5% من قيمة العقد وقد تنفقها علي متطالبتك في تنفيذ المشروع من عمالة ومعدات وغيره وهنا العائد علي الاستثمار يقيس الربح ككل من المشروع ولا يقيس التدفقات النقدية .

-ايضا من عيوبه انه لا ياخذ في الاعتبار فترة الاحتفاظ بالاستثمار , والتي يمكن ان تكون مشكلة عند مقارنة بدائل الاستثمار. علي سبيل المثال , افترض ان الاستثمار ج يولد عائد اسثمار بنسبة 25%, بينما الاستثمار ب ينتج عائد استثمار بنسبة 15% . لا يمكن للمرء ان يفترض ان ج هو الاستثمار المتفوق ما لم يكن الاطار الزمني لكل استثمار معروفا ايضا. من المحتمل ان يكون عائد الاستثمار بنسبة 25% من الاستثمار ج قد تم انشاؤه خلال خمس سنوات , ولكن تم انشاء عائد الاستثمار بنسبة 15% من الاستثمار ب في عام واحد فقط . يمكن ان يتغلب حساب عائد الاستثمار السنوي علي هذة العقبة عند مقارنة خيارت الاستثمار. -وايضا من ضمن العيوب لا يتم تعديل عائد الاستثمار وفقا للمخاطر . من المعروف ان عائدات الاستثمار لها علاقة مباشرة بالمخاطر .فكلما زادت العوائد المحتملة , يمكن ملاحظة ذلك بشكل مباشر في عالم الاستثمار , حيث عادة ما تحقق الاسهم الصغيرة عوائد اعلي من الاسهم الكبيرة و لكنها مصحوبة بمخاطر اكبر بشكل ملحوظ . المستثمر الذي يستهدف عائد محفظة بنسبة 12% سيستعين عليه تحمل درجة مخاطرة اعلي بكثير من المستثمر الذي يهدف الي تحقيق عائد 4% فقط . إذا ركز المستثمر علي عائد الاستثمار فقط دون تقييم المخاطر المصاحبة , فقط تكون النتيجة النهائية لقرار الاستثمار مختلفة تماما عن النتيجة المتوقعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى